عشرون يوما من التدوين| 17: خطوتين خارج المنطقة الآمنة

عندما تأوي إلى الروتين، وإلى تأكيد ذات الاختيارات الهامشية كل يوم: ماذا ستطلب على الغداء، أي طريق مختصر ستسلك، كيف ستمرر الوقت الفائض، العصير المرافق للوجبة… ستحصل على حياة أسرع، وأكثر سلاسة وهذه ميزة، لكنك ستفتقد اكتشاف طعم جديد ورائحة جديدة ومكان جديد وهواية جديدة وهذه بالتأكيد ليست ميزة خاصة لشخص سريع الملل، أنا سريعة الملل لذلك في الفترة الماضية قررت أن أخوض تجربة لمدة سبعة أيام متتالية، في كل يوم سأتخذ قرارا مختلفا عن القرار العفوي اليومي الذي كنت سأتخذه بالعادة، وعندما يكون الأمر متاحا فإنني سألتزم بفكرة أصعب: سأختار أكثر شيء لا أرغب عادة باختياره، في الأمور البسيطة اليومية التي قد لا تشكل أهمية، لكن بالنسبة لي فإن اكتشاف طعم جديد مثلا … هو حدث جميل وجيّد

في اليوم الأول مثلا أردت شراء عصير “الليمون بالنعناع” والذي أطلبه يوميا في منتصف اليوم بعد القهوة، بدلا عن ذلك كان عصير الرمان هو أكثر شيء لا أفكر باختياره ولم أذقه من قبل، فاشتريته، إن كنت لم تجربه حتى الآن فأخبرك أنه لذيذ ويستحق.

ولأن التجربة كانت ممتعة، فتلقائيا لم أنتبه إلا في نهاية الأسبوع الثاني، هذه قائمة ببعض الخيارات اليومية البسيطة التي اكتشفتها ولم تكن ضمن منطقة الراحة عادةً:

– تورتيلا حار.
– فاهيتا بالموزايلا!
– توپ Blue Navy
–  Rose Gold” jewelry”
– وجبة: ميديم رير 😕
– ثلاث طرق مختلفة للدوام، بنفس الوقت.
ساق البامبو
– كتاب Be happy without being perfect
– طعم البابونج المركز.
– Beesline Sinkcare Package
– الخروج بدون Coco mademoiselle
– الكتابة بقلم مقاس 0.7
– حقيبة يد بلون بيج.
– Sugar – color contact lenses

هل سأكررها؟ نعم مرتين كل عام على الأقل

Comments are closed.