Archive for أكتوبر, 2019

رائع! ولكن لماذا؟ وماذا لو؟ لو لم؟!

الجمعة, أكتوبر 4th, 2019

ما يجعل فكرتك رائعة – بالنسبة لي- هي قدرتك على بناء منهجية تفكير متناغمة تصل بك إلى هذه الفكرة، ما يجعل إيمانك قيّما هو قدرتك على تبريره وتسبيبه، بعبارة أخرى: أفكارك الجيدة ليست جيدة مالم يكن تفكيرك ناقدا، وذلك هو الخط الفاصل بين أن تكون معتنقا لأفكار رائعة وبين أن تكون مصدّرا لها، ولذلك لا يبهرني دوما أي شخص يتجوّل بأفكار رائعة ومنصفة أو تبدو أخلاقيا عُليا لأن ذلك لا يشير إلى شخص جيّد بالضرورة، بل ربما العكس.

علامات على الطريق:

يمكنك أن تعرف الشخص الجيّد ذو الأفكار الرائعة بهذه العلامات:

  1. القدرة على التسبيب: يمكنك ربط كل شيْ بأي شيء اعتباطيا كأثر الفراشة، ذلك ليس تفكيرا ناقدا، التفكير الناقد أن يكون ربطك مسببا، ومدللا على أسبابه، كم مرة تستخدم عبارة (أحسّ..) بدلا عن (لأن..) عندما تُسأل عن أفكارك؟
  2. الإبداعيّة: التفكير الناقد لا يتعامل مع البدهيات، ولا يهتم بتفسير حدوث الشمس، لكنه يهتم بتفسير الضوء! ما أقصده أن التفكير الناقد يتحرك في منقطة الإبداع إذا كان مقابلا للاعتيادي أو البدهي، كما أنه ليس مساحة حُكمية، فالناقد لا يهتم بالنتيجة: صحيح/خاطيء، وإنما بالرحلة إلى ذلك. لا يكتفي بإجابة (لماذا) بل يذب إلى اختبار السبب(ماذا لو؟)
  3. القدرة على رؤية الإشكال واستبصار الحلول: لا يلتزم المفكر الناقد بتقديم حلول، لكنه يستطيع تحديد نقطة الإشكال ومسبباتها، أي يعتني بالإجابة على (ماذا لو لم؟) ذلك يجعل منطقة الحلول أكثر وضوحها وأقرب إلى الحدوث
  4. النباهة والانفتاح: لا يمكن أن تفكر بشكل ناقد مادامت التفاصيل تتلاعب بك وتفوتك، وما دمت غير منتفح على رؤية زوايا نظر متعددة، حتى تلك التي لم توجد بعد!
  5. الموضوعيّة لا الحياد: لا يمكننا أن تكون محايدين نحن مخلوقات انحيازية بامتياز، فأنت حتى قبل أن تولد ستشكل لك جيناتك سلّة محترمة من الانحيازات، لكن الموضوعية هي اجتهادك الشخصي الخلاق أي قدرتك على رؤية الحق فيما لا تؤمن به رغم عدم إيمانك بك.
  6. قليل من الرياضيات المنطقيّة تعادل كثيرا من المعرفة.
  7. التخلص من الخوف الكامن في الشك.
  8. المنهجيّة: التفكير الناقد علامته الفارقة هي وجود المنهجية، والمقصود بها مجموعة من طرائق التحليل والاستنباط والاستنتاج المتناغمة فيما بينها، بحيث يمكن القياس عليها ( ما تخرّش الميّه)

محطات :

العلامات أعلاه، مرتبطة فيما بينها ارتباطا سببيا هي الأخرى، ولكل عامل منها طريقه، لكنني سُئلت كثيرا عن اكتساب هذه العوامل، ذلك ما يمكنني إيجازه في عدة نقاط:

  1. العزلة       2. تمرين مهارات الانتباه والتحليل            3. إخفات الجانب الشعوري فيما تؤمن به

4. الإصغاء       5. تعلم أساسيات المنطق والجدل           6. القراءة في المنهجيات، وأقترح منها: